الصبر..

Publié le par soussou

 



عادة الأنبياء والمتقين، وحلية أولياء الله المخلصين
،
وهو من أهم ما نحتاج إليه نحن في هذا العصر الذي كثرت فيه المصائب وتعددت
 ،
 وقلّ معها صبر الناس على ما أصابهم به الله تعالى من المصائب،
والصبر ضياء، بالصبر يظهر الفرق بين ذوي العزائم والهمم وبين ذوي الجبن
 
 والضعف والخور،

والصبر ليس حالة جبن أويأس أوذل بل الصبر حبس النفس عن الوقوع في سخط الله
 
 تعالى وتحمل الأمور بحزم وتدبر,

والصابرون يوفون أجورهم بغير حساب: أُوْلَـئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُواْ وَيُلَقَّوْنَ
 
 فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَـٰماً [الفرقان:75]،
وقال تعالى عن أهل الجنة: سَلَـٰمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَىٰ الدَّارِ [الرعد:24]
،
هذا هو الصبر، المحك الرئيسي، لصدق العبد في صبره، واحتسابه مصيبته عند الله.

Commenter cet article