فضل الصيام

Publié le par soussou


بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله تعالى :

{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ

 مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ

 وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
}
(185) سورة البقرة



ويستقبل المسلمون في رمضان ثلاثين عيداً من أعياد القلب والروح، تفيض أيامها بالسرور، وتشرق لياليها بالنور ،وتقبل علينا

 أيام لها في القلوب مكان، ولها في النفوس منازل، أيام خلدها القرآن، وباركها الله سبحانه وتعالى، أيام يزاد فيها العطاء، ويرفع

فيها

 الدعاء، وتغفر فيها الذنوب، أيام تكثر فيها الصلاة، وتفرض فيها الزكاة"، وكأنني في رمضان وهو ينادي الزمان ويخاطب

 الدهر

 قائلاً: "قف يا دهر بأبناء البشرية رويدا، فقد أرهقتهم بمفاتنك، وخدعتهم ببهارجك، وشغلتهم حتى عن علاج أنفسهم، وتغذية

 أرواحهم، وسلخت من عامهم أحد عشر شهراً كاملاً تشابهت أيامها ولياليها

فضل الصيام

عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : قال الله عز و جل (( كل عمل ابن آدم له إلا الصيام

 
فإنه لى و أنا أجزى به , و الصيام جُنة فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب ولا يجهل فإن شاتمة أحد او قاتلة

 أحد
فليقل إنى صائم , مرتين , و الذى نفسى بيده لخلوف
فم الصائم أطيب عند الله يوم القيامة من ريح المسك , و للصائم

 
فرحتان يفرحهما : إذا أفطر فرح بفطرة , و إذا لقى ربه فرح بصومه ))
::: رواة أحمد و مسلم و النسائى ::: , و عن

 عبد الله بن عمرو رضى الله عنهما ان النبى صلى الله عليه و سلم قال
(( الصيام و القرآن يشفعان للعبد يوم القيامة

 , يقول
الصيام :
أى
رب منعته الطعام و الشهوات بالنهار فشفعنى فية و يقول القرآن : منعته النوم بالليل فشفعنى فية

 
فيشفعان )) , و عن أبى امامة رضى الله عنه قال :
أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت : مُرنى بعمل يدخلنى

 
الجنة , فقال : عليك بالصوم فإنه لا عدل له ))
::: رواة أحمد و النسائى و الحاكم و صححه ::: , و عن أبى سعيد

 الخدرى رضى الله عنه قال : ان النبى صلى الله عليه و سلم قال
(( لا يصوم عبد يوماً فى سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم

 
النار عن وجهه سبعين خريفاً ))
::: رواة الجماعة إلا أبا داوود ::: , و عن سهل بن سعد رضى الله عنه أن النبى صلى

 الله عليه و سلم قال
(( إن للجنه باباً يقال له الريان , يقال يوم القيامة : أين الصائمون ؟ فإذا دخل آخرهم أُغلق ذلك

 الباب
))
::: رواة البخارى و مسلم :::


   

Commenter cet article